عبرت عارضة أزياء أمريكية شهيرة عن بالغ سعادتها من تلبية الرئيس الأمريكي جو بايدن، طلبها بمتابعتها على موقع التغريدات "تويتر".

فوجئت كريسي تيغن (35 عاما) في يوم تنصيب بايدن، الأربعاء الماضي، أنه انضم إلى قائمة متابعيها على موقع التواصل الاجتماعي، ورجحت تقارير أن ذلك حدث كاستجابة من الرئيس الأمريكي لطلب منها.

وكانت كريس تيغن قد طلبت من جو بايدن متابعة حسابها على "تويتر" في يوم تنصيبه، بعدما أبلغته أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، حظرها من جانب حسابه لمدة 4 سنوات.
وأصبحت كريسي تيغن من بين 13 شخصا فقط يتابعهم الرئيس الأمريكي جو بايدن، عبر "تويتر" حتى لحظة كتابة هذه السطور، إلى جانب حسابات البيت الأبيض وزوجته جيل بايدن، وفريق البيت الأبيض الخاص بالاستجابة لفيروس "كورونا" المستجد، ومديرة الاتصالات في البيت الأبيض، كيت بيدنغفيلد، ونائبة الرئيس كامالا هاريس، وكبير موظفي البيت الأبيض رونالد كلاين.

وعندما اكتشفت كريسي تيغن أن الرئيس الأمريكي أصبح يتابعها على "تويتر"، غردت بدهشة: "يا إلهي"، وتابعت في تغريدة أخرى: "أعتقد أنه يجب أن أمتنع عن التغريد".
وكانت كريسي تيغن قد حضرت مشاركة زوجها المغني الأمريكي جون ليجند، في حفل تنصيب جو بايدن، إذ غنى أغنيته "Feeling Good".

وكريسي تيغن هي عارضة أزياء أمريكية ظهرت لأول مرة في العدد السنوي لملابس البحر من مجلة "سبورتس إلسترايتد" الرياضية في عام 2010، كما أنها نالت شهرة من برنامج "ليب سينك باتل" بجانب المغني إل إل كول جي.

وفي عام 2017 أدرجت تيغن في قائمة مجلة "ماكسيم" السنوية لأجمل 100 امرأة في العالم.

وأدى جو بايدن اليمين رئيسا للولايات المتحدة اليوم، واضعا يده على إنجيل توارثته أسرته لأكثر من قرن أمام رئيس المحكمة العليا جون روبرتس وتعهد "بالحفاظ على دستور الولايات المتحدة وحمايته".

وانتقلت الرئاسة إلى بايدن (78 عاما)، الذي أصبح أكبر الرؤساء الأمريكيين سنا في التاريخ، خلال مراسم مصغرة في واشنطن لم تشهد القدر المعتاد من الأبهة والأجواء الاحتفالية وفقا" لوكالة سكاي نيوز".