شنت مجموعات من ميليشيات “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي حملة مداهمات في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي وخطفت عدداً من المدنيين وذلك في إطار إجراءاتها القمعية والعدوانية المستمرة لكم الأفواه والضغط على الأهالي الذين يرفضون وجود الميليشيا في مناطقهم.

وأفادت مصادر محلية لـ سانا بأن “الميليشيا واصلت الضغط على الأهالي وترهيبهم حيث أقدمت مجموعات مسلحة منها على مداهمة منازل في بلدة ذيبان وخطفت عدداً من المدنيين واقتادتهم معصوبي الأعين ومكبلين إلى جهة مجهولة”.

وتعمد ميليشيا “قسد” المدعومة من الاحتلال الأمريكي على اتباع إجراءات قمعية ضد السكان المدنيين عبر مداهمات تنفذها داخل القرى والبلدات في المناطق التي تحتلها كما تشن حملات تجنيد قسري للشبان لزجهم في صفوفها خدمة للمشروع الأمريكي في المنطقة.