أكد السفير الروسي في لبنان الكسندر زاسبكين أن سيادة سورية ووحدة أراضيها بالنسبة لروسيا تتفوق على كل الاعتبارات وعلاقات البلدين متينة واستراتيجية.

وقال زاسبكين في حوار مع قناة الميادين الليلة إن روسيا مستمرة في نهجها ومبدئها الثابت تجاه سورية والعلاقات بين البلدين متينة واستراتيجية وليس هناك أي صفقة مع أي جهة بشأن سورية.

وشدد زاسبكين على أن مستقبل سورية يحدده السوريون أنفسهم ودون تدخل خارجي وأن الحكومة السورية تعمل لإيجاد حل للأزمة في سورية.

وأوضح زاسبكين أن التزوير الإعلامي الذي حدث مؤخراً تم عبر قرصنة الموقع الالكتروني للوكالة الفيدرالية الروسية للأنباء إضافة إلى إظهار موقف شخصي لدبلوماسي روسي سابق وكأنه الموقف الرسمي لروسيا مبيناً أنها ليست المرة الأولى التي يجري فيها تزوير كهذا.

وكانت سفارة روسيا الاتحادية في لبنان أكدت في بيان نشرته أمس أن كل الأخبار الكاذبة والافتراءات التي انتشرت في الآونة الأخيرة في بعض وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي حول الموقف الروسي مما يحدث في سورية “حلقة من مسلسل تضليلي مدسوس” مصيره الفشل.