قتل ثلاثة إرهابيين من مرتزقة الاحتلال التركي جراء تواصل الاقتتال الذي اندلع فيما بينهم مساء أمس في مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي.

وذكرت مصادر محلية لمراسل سانا أن الاقتتال بين مرتزقة الاحتلال التركي تواصل فجر اليوم بين إرهابيي ما يسمى “فرقة الحمزات” على خلفية النزاع على المسروقات ومناطق السيطرة ما تسبب بمقتل ثلاثة إرهابيين.

ولفتت المصادر إلى أن “حالة من التوتر والخوف تعم المدينة إضافة إلى حالة من الذعر بين الأهالي”.

وتشهد مناطق سيطرة الاحتلال التركي ومرتزقته من الإرهابيين حالات من الفوضى والاقتتال بين المرتزقة بسبب خلافات تنشب فيما بينهم لتقاسم المسروقات من المواسم الزراعية ومنازل الأهالي وممتلكاتهم حيث اندلعت مساء اشتباكات عنيفة في مدينة رأس العين المحتلة بين إرهابيي تنظيم ما يسمى “الموالي” وإرهابيي “فرقة الحمزات” للأسباب المذكورة ذاتها.