استشهد مدنيان وأصيب 12 آخرون جراء انفجار سيارة مفخخة في بلدة الراعي بريف حلب الشمالي الشرقي والتي تنتشر فيها مجموعات ارهابية مدعومة من قوات الاحتلال التركي.

وأفادت مصادر محلية لمراسل سانا بأن سيارة مفخخة انفجرت وسط سوق بلدة الراعي التابعة لمنطقة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي ما أدى إلى استشهاد مدنيين وإصابة 12 آخرين ووقوع أضرار مادية بالممتلكات.

وتنتشر في المناطق التى توجد فيها مجموعات إرهابية مدعومة من النظام التركي مظاهر الفوضى والانفلات الأمني نتيجة صراعات تجري بين تلك المجموعات الإرهابية ومتزعميها لاقتسام النفوذ والتحكم بمصير المدنيين.