محمدالنعسان

كرم الدكتور دارم الطباع وزير التربية، الفنان السوري موفق مخول موجه التربية الفنية في تربية دمشق، على ما قدمه خلال مسيرته الكبيرة من نشاطات وابداعات كانت ومازالت تزخر بها مدارس دمشق وشوارعها. وذلك في صالة الفن المعاصر والمنصة التربوية بدمشق.

وقد أشاد السيد الوزير بالفنان مخول مؤكداً أنه قامة وطنية إبداعية تفخر بها وزارة التربية السورية ،لما كان له من لمسات إبداعية وجمالية قدمها خلال مسيرته التعليمية في مديرية تربية دمشق.
وأضاف الوزير بأن الفنان موفق حول  بقايا مخلفات الإرهاب وأسلحته الغادرة التي دمر بها بلادنا إلى إقيونات ورموز  رائعة زين بها جدران مدارسنا ورسم من خلالها لوحات جميلة أسعد أطفالنا وطلابنا ومدرسينا.


وأضاف الدكتور طباع: إنه من الواجب و الضروري تكريم الفنان والمبدع السوري وكل من له بصمة في هذا الوطن الكبير  أمام عائلته وزملائه  ومحبيه اليوم و قبل وفاته، لأن التكريم هو أقل مايمكن تقديمه لأهل الفن والإبداع وهم موجودون بيننا على قيد الحياة نفرح بهم ونقدر ونثمن ماقدموه من أجلنا . بدوره شكر الفنان موفق مخول السيد الوزير على هذا التكريم الذي اعتبره خطوة مميزة ولائقة من وزارة التربية ودعم كبير لجهوده من اجل تطويرها في المستقبل ، مؤكداً ان ماقام به خلال مسيرته الفنية انما هو واجب وطني و رسالة تبناها منذ عشرات السنين من اجل فرح وسعادة الجميع  بالفن السوري المعاصر ومايحويه من رؤى فنية مبدعة كانت ومازالت باقية على مر العصور.
وقال :كنت ومازلت أتمنى أن قدم شيئاً جميلاً لهذا الوطن وأبنائه وفاءً منا  كي ينعم هذا الشعب العظيم بأمان وسلام.


وقد تم تكريم الفنان السوري موفق مخول  بباقات من الورود قدمتها بعض الطالبات وبتمثال نصفي علوي من الجبصين المعالج ، وضع على منصة وسط المعرض ليشاهده الجميع، وتقديم لوحة شرف وتقدير من وزارة التربية  إضافة لمبالغ مالية  قدمت من الوزارة ومن فرع نقابة معلمي دمشق ومن تربية دمشق.
وقد شكر وزير التربية الدكتور دارم طباع والفنان موفق مخول  بدورهما ،مديرية تربية دمشق ممثلة بمديرها الأستاذ سليمان اليونس الذي أقام هذا التكريم وهذه المبادرة الجميلة التي أشاد بها الجميع وذلك بالتعاون مع الكادر الاداري والتقني و التي عكس من خلالها و بشكل مباشر اهتمام مديرية التربية بكادرها و مبدعيها ومدرسيها وطلابها. وأعلن السيد الوزير ومن خلال الحفل تثبيت الأستاذ سليمان اليونس كمديراً رسمياً لتربية دمشق بعد أن كان مكلفاً بتسيير أعمالها.


بعد ذلك اطلع السيد الوزير على عمل المنصة التربوية وحضر فيها درساً تجريبياً بحضور الوفد المرافق  وقدم العديد من التوجيهات لتفعيل عملها والاهتمام بدورها الكبير الذي يعكس آلية تطوير عمل الوزارة ومواكبتها لكل تحديث ونشاط فيه مصلحة وخدمة للطلاب الأعزاء.
ومن تم افتتح الوزير  معرض التشكيلي للفنان موفق مخول  واستمع لشرح مفصل منه عن اللوحات المعروضة ،ومن ثم قدمت فرقة (كورال ألحان) وفرقتهم الموسيقية بعض المقتطفات الغنائية الجميلة بقيادة الفنانة رزان قدسي .
حضر الحفل معاونو السيد الوزير والمدراء المركزيون بالوزارة ومدير تربية دمشق ومعاونوه ومدراء الدوائر بالمديرية ورئيس فرع  دمشق لنقابة المعلمين وعدد غفير من الحضور والمهتمين.