أدخل ما يسمى “التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة أسلحة ومواد لوجيستية إضافية إلى قواعده غير الشرعية في محافظة الحسكة.

وذكرت مصادر محلية لـ سانا أن “التحالف الدولي” أدخل قافلة أسلحة ومعدات لوجيستية إلى قواعده العسكرية غير الشرعية بريف الحسكة قادمة من شمال العراق.

ولفتت المصادر إلى أن “التحالف الدولي” زاد خلال الأسابيع الأخيرة من إدخال التعزيزات العسكرية واللوجيستية إلى قواعده في الجزيرة السورية رغم إعلانه مرات عديدة أنه تم القضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي وهي الذريعة التي لطالما أعلنت الولايات المتحدة أنه تم إنشاء هذا “التحالف” لأجلها.

وتواصل قوات الاحتلال الأمريكي وبذريعة محاربة تنظيم “داعش” نشر عدد من قواتها وخاصة في مناطق آبار النفط بالجزيرة السورية لسرقة النفط بالتزامن مع حصارها الجائر الذي تفرضه على الشعب السوري لمنعه من الحصول على الطاقة والمواد الغذائية والأدوية وإعاقة إعادة إعمار ما دمره الإرهاب.