قررت امرأتان من ولاية فلوريدا الأميركية، اللجوء إلى حيلة خبيثة للحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال التنكر على هيئة سيدتان مسنتان.

وقالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، إن المرأتين تتراوح أعمارهما بين 34 و44 عاما، لكنهما قررتا التنكر على هيئة سيدتين طاعنتين في السن، للحصول على جرعة ثانية من لقاح كوفيد-19 بعد تلقي اللقاح الأول في وقت سابق.

وتعرضت المرأتان المتخفيتان لانتقادات شديدة من قبل ضباط الشرطة بعد وصولهما إلى موقع مركز المؤتمرات في مقاطعة أورانج بولاية فلوريدا، الأربعاء.

وكانت السيدتان ترتديان قفازات ونظارات وقبعات من أجل إخفاء عمرهما الحقيقي وإيهام المسؤولين بأنهما مسنتان، ويجوز لهما الحصول على اللقاح.

وكان حاكم فلوريدا رون ديسانتيس قد أعطى أولوية اللقاح لكبار السن، الذين تبلغ أعمارهم 65 عاما فما فوق.

ونشرت الشرطة، الجمعة، مقطع فيديو يظهر لحظة كشف أمر السيدتين، حيث قال لهما أحد المسؤولين: "هل تعلمان ماذا فعلتما؟ لقد سرقتما اللقاح من شخص يحتاج إليه أكثر منكما.. والآن لن تحصلا على الجرعة الثانية".

وجرى طرد السيدتين من المركز، وتحذيرهما من الاعتقال في حال قررتا العودة من جديد.