بعد نزاع و خصام بين مالكي مشفى السلام الخاص في السويداء حول ملكية المشفى و الذي أدى إلى عدم الاتفاق على تعيين مدير فني من قبل أحد المالكين جاء قرار وزارة الصحة بإغلاق المشفى المذكور.

وتضمن القرار رقم 347 والذي حصلت “الوطن” على نسخة منه أنه وبناء على أحكام المرسوم التشريعي رقم 968 وتعديلاته المتضمن نظام المشافي الخاصة و على كتاب مديرية الشؤون القانونية تاريخ 17/1/2021 وعلى مقترح معاون وزير الصحة المؤرخ بتاريخ 13/1/2021 فإنه تقرر إغلاق مشفى السلام الخاص وختمه بالشمع الأحمر لعدم وجود مدير فني وفقا لما نصه القرار التنظيمي رقم 40 لعام 2008 و عدم قبول أي طي للقرار حتى تسوية وضع المشفى وفقا للأنظمة النافذة.

وتوالت  الشكاوى حول  تدني مستوى الخدمات الطبية المقدمة في المشفى خلال الأشهر  الأخيرة الماضية ،التي أعادها مدير دائرة المشافي الخاصة في مديرية صحة السويداء الدكتور طارق الجمال إلى افتقاد المشفى لمدير فني وهو ما أدى إلى تدهور الخدمات في المشفى، مؤكدا أنه وفي آخر جولة للدائرة على المشفى تم رصد إهمال في جميع النواحي الطبية، مشيرا إلى أن عدم وجود مدير فني  فإن  المشفى يعتبر  قيد الترخيص و قرار إغلاقه قانوني.

بدوره أكد أحد المالكين  قبوله تعيين وزارة الصحة مديرا فنيا بناء على اقتراح مدير صحة السويداء و ذلك للحفاظ على العاملين في المشفى من أطباء و كادر تمريضي و موظفين و منع انقطاع مورد رزقهم في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.

  الوطن