أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنها رصدت اعتداءات نفذتها التنظيمات الإرهابية المنتشرة في إدلب وريفها على عدة قرى وبلدات بريف إدلب المحرر من الإرهاب.

وأشار رئيس مركز التنسيق الروسي العقيد البحري أوليغ جورافلوف إلى أنه “تم رصد عدد من عمليات القصف من مواقع انتشار التنظيمات الإرهابية استهدفت بلدات عدة في إدلب من بينها الضهر الكبير والملاجة ومعرة موخص”.

وتنتشر في عدد من قرى وبلدات ريف إدلب تنظيمات تتبع لإرهابيي “جبهة النصرة” تتلقى الدعم من النظام التركي وتقوم بالاعتداء على القرى والبلدات الآمنة ومواقع الجيش العربي السوري بريفي حماة وإدلب.