تعد مشكلة عملية بلع الطعام من الحالات النادرة وتعرف بـ "تعذر الارتخاء المريئي" أو الـ"أكالازيا"، ويظن الكثيرون أن المشكلة بسيطة، ولكن في الحقيقة قد تكون مرتبطة بالمريء.

ووفقا لمجلة "أونلي ماي هيلث" البية، فإن الخبراء يشيرون إلى أن "الأكالازيا" عبارة عن تنكس عصبي يتوقف فيه المريء عن العمل بمرور الوقت، كما يشيرون إلى أن أليافا عصبية معينة في المريء هي المسؤولة عن هذه الحالة، التي يحدث فيها عدم انقباض لعضلات المريء، ما يعيق مرور الطعام وحتى السوائل.

ووفقا للدكتور كابيل شارما، استشاري أول أمراض الجهاز الهضمي في مستشفى باترا، نيودلهي، فإن الألياف العصبية الانتقائية في المريء هي المسؤولة عن هذه الحالة. هذا مرض نادر حيث يتم تشخيص 0.3 - 1.63 فقط لكل 100.000 بالغ بهذا المرض كل عام.
تعد صعوبة البلع عرضا أساسيا على الحالة، لكنّ هناك أعراضا أخرى تشمل حرقة المعدة وارتجاع الطعام والسعال والتقيؤ، بالإضافة إلى الالتهاب الرئوي وألم الصدر وفقدان الوزن غير المبرر.

أسباب المشكلة
تفيد المجلة إلى أن أسباب مشكلة بلع الطعام لا تزال غير واضحة حتى الآن، لكن الأمر قد يرتبط بالأعصاب. ويشير الخبراء إلى أن السبب قد يكمن في ضعف استجابة المناعة الذاتية والإصابة بالالتهابات الفيروسية، كما قد يكون السبب عدوى أو اضطرابا وراثيا، وذلك في حالات نادرة.

طرق العلاج
بعد إجراء الفحوصات اللازمة، يؤكد الخبراء أنه تتوفر أكثر من طريقة للعلاج، بما في ذلك التمدد الهوائي الذي يعرف أيضا بالتمدد بالبالون، كما يدخل البوتوكس في العلاج أيضاً، إذ يُستخدم بطريقة معينة تساعد في توسيع عضلة المريء.

كما تدخل في العلاج جراحة خاصة بالحالة تُعرف باسم جراحة تعذر الارتخاء المريئي بجانب تنظير عبر الفم، وهذه الإجراءات يتم تحديدها وفقا للطبيب بعد إجراء الفحوصات اللازمة عند ملاحظة الأعراض.