صرح نائب المندوب الأمريكي لدى الأمم المتحدة بالإنابة، جيفري ديلورنتس، بأن إدارة الرئيس جو بايدن لن تعترف بنتائج الانتخابات في سوريا إذا لم يتم التصويت تحت إشراف الأمم المتحدة .

وأضاف ديلورنتيس: "نواصل التأكيد بحزم على أن السبيل الوحيد للمضي قدمًا هو دفع العملية السياسية التي تفي بالشروط المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن 2254".

وتحتفظ الولايات المتحدة بقوات لها في شرقي سوريا بشكل غير شرعي بالقرب من حقول النفط وتدعم ما يسمى بـ"قسد" (قوات سوريا الديمقراطية)، كما تتواجد قوات أمريكية في قاعدة "التنف" جنوبي سوريا، فيما أكدت دمشق في وقت سابق أن الجيش السوري سيتوجه إلى شرق الفرات بعد تحرير إدلب.

وكالات