اعتقلت سلطات النظام التركي اليوم أكثر من 180 عسكرياً بذريعة ارتباطهم بمنظمة الداعية فتح الله غولن الذي يتهمه هذا النظام بالوقوف وراء محاولة الانقلاب عام 2016.

وذكرت وكالة الأناضول الناطقة باسم النظام أن قوات الأمن نفذت عمليات دهم واعتقال في 53 محافظة واعتقلت 184 عسكرياً بينهم ضباط برتب مختلفة صادرة بحقهم مذكرات اعتقال من قبل مكتب الادعاء العام في ازمير بتهمة ” التواصل مع عناصر من المنظمة عبر الهاتف”.

ومن بين المعتقلين 39 عسكرياً في القوات البرية و97 من القوات الجوية وستة بالبحرية وأربعة من الدرك التركي إضافة إلى 38 متخرجاً من الكليات العسكرية التي تم حلها بعد محاولة الانقلاب.

يذكر أن نظام رجب طيب أردوغان شن حملات قمع شديدة منذ محاولة الانقلاب بهدف ملاحقة معارضيه وخصومه داخل البلاد حيث اعتقل وأقال عشرات آلاف الأشخاص من المدنيين والعسكريين.