أعرب وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال اللبناني الدكتور حمد حسن عن شكره إلى سورية الشقيقة قيادة وشعباً ومؤسسات على تزويد المستشفيات اللبنانية بكميات كبيرة من الأوكسجين.

وقال حسن في تصريح لدى وصوله إلى نقطة المصنع الحدودية قادماً من دمشق إن المهمة أنجزت بفضل المساعي والإرادة الخيرة والقرار القومي المشكور للقيادة السورية لتلبية حاجاتنا من الأوكسجين لإنقاذ المواطنين اللبنانيين ولتخليص القطاع الصحي الخاص والعام من كارثة لا تحمد عقباها.

وأوضح حسن أن أزمة نقص الأوكسجين في لبنان بدأت أمس عندما تم إبلاغه أن مخزون الأوكسجين بدأ ينضب وأن الباخرة التي من المفترض وصولها غداً لن تتمكن من الوصول نتيجة الأحوال الجوية السائدة وأنه تم تأجيل وصولها إلى يوم السبت المقبل.

وتابع الوزير حسن.. من هنا قمت باتصالات مع المرجعيات والفعاليات ومع القيادة السورية ومع الدكتور حسن الغباش وزير الصحة حتى ساعات متقدمة من ليل أمس وكان الجواب إيجابياً ليلاً وتم تأمين الأوكسجين صباحاً بتوجيه من سيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد حيث تمت الموافقة على تزويدنا بـ 75 طناً من الأوكسجين يصل منها كل يوم 25 طناً لمدة ثلاثة أيام لتأمين حاجة المستشفيات اللبنانية إلى يوم السبت موعد وصول الباخرة.