بوسطة | توفيت صباح اليوم (17 أذار) مصممة الأزياء لاريسا عبد الحميد زوجة المخرج عبد اللطيف عبد الحميد.

المخرج عبد اللطيف، نعى زوجته عبر حسابه الشخصي على فيسبوك، من خلال منشور كتب فيه: "وداعاً لاريسا عبدالحميد.. تذهب الوردة للموت ورائحتها طيبة.. ولأن الحياة إجازة قصيرة من الموت.. يؤلمني ويدمي قلبي أنا وابنتي ماريا أن ننعي إليكم انتهاء إجازة زوجتي وحبيبتي ورفيقة عمري لاريسا عبدالحميد من هذه الحياة".

درست الراحلة الفن التشكيلي، في مدينة آلمآتا بجمهورية كازخستان السوفيتية، وتخرجت في المعهد العالي للسينما بموسكو 1982 اختصاص "إنتاج سينمائي".

عملت بين عامي 1986- 1993 مصمّمة للأزياء في المسرح القومي بدمشق مع المخرجين المسرحيين: طلال الحجلي، محمود خضّور، عجاج سليم، فايز قزق، عماد عطواني، سمير الشمعة.

شاركت بين عامي 1993- 2013 كمدرّسة للرقص الكلاسيكي في المركز الثقافي الروسي في دمشق.

كما رافقت الراحلة زوجها المخرج عبد اللطيف في معظم أفلامه، وعملت معه كمصمّمة أزياء من بداية مسيرته وحتى آخر فيلم قدمه، ومن الأعمال التي شاركت فيها: ليالي إبن آوى، رسائل شفهية، صعود المطر، نسيم الروح، قمران وزيتونة، ما يطلبه المستمعون، خارج التغطية، أيام الضجر، مطر أيلول، العاشق، أنا وأنت وأمي وأبي، طريق النحل، عزف منفرد، الإفطار الأخير.