كشف وزير الخارجية الروسي سيرغى لافروف أن العديد من الأطراف ومنهم أوروبيون يخشون من تأثير ما يسمى "قانون قيصر" الأمريكي عليهم في حال قيامهم بأي تعاون اقتصادي مع سوريا.
وردا على سؤال حول الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري قال لافروف في مقابلة مع برنامج اللعبة الكبرى على قناة روسيا1 "انظروا ماذا يحدث في سوريا نتيجة قانون قيصر حيث يقول المحاورون معي من أوروبا ومن المنطقة أيضا وبطريقة الهمس انهم خائفون، هذا القانون منع أي فرصة لهم من إدارة الشؤون الاقتصادية بطريقة ما مع سوريا".

وحمل لافروف الولايات المتحدة المسؤولية عن ظهور تنظيم "داعش" الإرهابي مؤكدا أن أفعال واشنطن حولت ليبيا إلى "ثقب أسود".

وأشار لافروف إلى الأحداث المأساوية التي مر بها العراق وليبيا في العقود الماضية جراء الولايات المتحدة وحلفائها تحت شعارات "الديمقراطية وحقوق الإنسان" وقال "يمكن الاقتصار على التذكير بعدد ضحايا الحرب التي أججها الأمريكيون في العراق وهو يقدر بمئات آلاف الأشخاص كما يمكن التذكير بأن حكم رئيس الإدارة الأمريكية في العراق بول بريمر سيء الصيت نتج عنه قيام تنظيم "داعش" الإرهابي".

ولفت لافروف إلى أن التدخل في شؤون ليبيا نتج عنه أن "تحولت إلى ثقب أسود تتوجه منها إلى الشمال حشود من اللاجئين يعاني منها الاتحاد الأوروبي ولا يعلم كيفية التعامل معها.. وإلى الجنوب سيل غير مشروع من الأسلحة والإرهابيين الذين تعاني منهم منطقة الصحراء والساحل الأفريقي".