شهدت محافظة الدقهلية في مصر جريمة قتل مروعة، راحت ضحيتها طفلة صغيرة تبلغ من العمر 8 سنوات.

وقال المتهم في التحقيقات، إنه شاهد المجني عليها أثناء شرائها الخبز من مكان بالقرب من مسكنه، فاستدرجها بزعم شراء بعض الحلوى لها، وحاول الاعتداء عليها، إلا أنها قاومت وحاولت الصراخ والاستغاثة، فوجه إليها عدة ضربات وطعنات أودت بحياتها.

واستكمل المتهم، أنه فور ارتكابه الجريمة، نقل الجثة من شقته إلى سلم العقار محل سكنه، وأرشد عن متعلقات الطفلة والسلاح الأبيض المستخدم في الجريمة، والذي أخفاه في منزله.

كانت الأجهزة الأمنية بالدقهلية، تلقت بلاغا بالعثور على جثة طفلة مقتولة في بئر سلم بمدينة دكرنس، وتبين أن حدادا وراء ارتكاب الجريمة، وبإحالته إلى النيابة قررت حبسه على ذمة التحقيقات.

وبعد استلام الجثة توجه الأهالي إلى مقابر دكرنس، وسط حالة من الغضب الشديد لبشاعة الواقعة، فيما انتشرت قوات من الشرطة والأمن المركزي في مكان الواقعة، للسيطرة عن غضب الأهالي الذين طالبوا بسرعة القصاص من القاتل.

 الوطن المصرية