أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم السبت، أن مقاتلة اعتراضية روسية من طراز "ميغ-31" نفذت طلعة لاعتراض طائرة استطلاع أمريكية "RC-135" فوق مياه المحيط الهادئ.

وقال المركز الوطني لإدارة الدفاع في بيان له، إنه تم إرسال مقاتلة من طراز "ميغ-31" تابعة لقوات الدفاع الجوي بالمنطقة العسكرية الشرقية بهدف التعرف على الهدف الجوي ومنع وقوع انتهاك لحدود روسيا الدولية".

وأضاف البيان أنه "بعد تحول الطائرة العسكرية الأجنبية إلى الخلف، عاد طاقم ميغ-31 إلى مطار التمركز".

وحسب البيان، فإن تحليق الطائرة الروسية جرى في إطار القواعد الدولية وتم منع انتهاك الحدود.

وأشار البيان إلى التزايد المستمر للنشاط التجسسي في المجال الجوي قرب حدود روسيا، حيث اكتشفت القوات التقنية الراديوية الروسية عام 2020 طائرات استطلاع أجنبية أكثر بنسبة 40% مقارنة بالعام السابق.

وإجمالا قامت القوات التقنية الراديوية خلال العام الماضي برصد ومتابعة أكثر من مليوني هدف جوي.

المصدر: "نوفوستي"