خرجت سيدة بالغة من العمر 42 عاماً، لتضع القمامة الخاصة بمنزلها في سلة القمامة الموجودة في المنطقة المشتركة بينها وبين منزل جارتها التي تسكن بجانبها، فشعرت الثانية البالغة من العمر 30 عاماً، أنها ستضع القمامة أمام منزلها فخرجت لتتشاجر معها.

ووفقاً لتحقيقات الشرطة وشهادة الجيران أنهن دائماً في حالة شجار مستمر، وذلك بسبب رغبة كل منهن في إثارة غضب الأخرى إلا أن هذه المرة لم يصدر خطأ من السيدة التي خرجت لإلقاء القمامة، حسب ما صورت كاميرات المراقبة المثبتة أعلى منزلها.

ودار النقاش في البداية بين السيدتين، ولكن وفقاً لمقطع الفيديو التي شاهدته الشرطة فيما بعد، أن الشجار تحول إلى التطاول بالأيدي وبدأت كل منهن تضرب بعنف الآخر، حتى أخرجت إحداهن سلاح من منزلها وأطلقت الرصاص و توفت ولكن لسوء حظ السيدة التي اطلقت الرصاص أنها توفت أيضاِ نتيجة نزيف في المخ بسبب الضرب العنيف التي تعرضت له.