أقدم عدد من مرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية على اختطاف امرأتين من ناحية جنديرس بمنطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي وذلك في سياق جرائمهم المتواصلة بحق الأهالي في مناطق انتشارهم.

وذكرت مصادر أهلية لـ سانا أن مرتزقة قوات الاحتلال التركي مما يسمى “الجيش الوطني” الإرهابي شنوا حملة مداهمات لمنازل المواطنين في ناحية جنديرس بمنطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي وأقدموا على اختطاف امرأتين إحداهما مسنة واقتادوهما إلى جهة مجهولة.

وأشارت المصادر إلى أن المجموعات الإرهابية تسعى من خلال إقدامها على مداهمة منازل المواطنين للتضييق عليهم وترويعهم بشكل ممنهج وخاصة الأطفال والنساء عبر إطلاق الأعيرة النارية وسرقة مدخراتهم من أموال ومصاغ ذهبي إضافة إلى تكسير أثاث المنازل وإجبارهم على ترك منازلهم وتهجيرهم منها والاستيلاء على ممتلكاتهم وحقولهم.

ونفذ مرتزقة قوات الاحتلال التركي من إرهابيي ما يسمى “فيلق الشام” و”الشرطة العسكرية” خلال الأيام الماضية حملة مداهمات طالت منازل المواطنين فى عدة قرى من محيط مدينة عفرين واختطفوا 7 مدنيين في منطقة الباسوطة وبلدة بعدينا التابعة لناحية معبطلي واقتادوهم إلى جهة مجهولة.