في إطار سياساتها الإجرامية والتضييق على الأهالي وتهجير أصحاب المنازل القريبة من قواعد الاحتلال الأمريكي أقدمت ميليشيا “قسد” المرتبطة بالاحتلال على الاستيلاء على الوثائق الشخصية لساكني البناءين 17 و21 في السكن الشبابي بمدينة الحسكة.

وأشارت مصادر محلية لمراسل سانا إلى أن مجموعات مسلحة من ميليشيا “قسد” داهمت منازل المواطنين في البناءين 17 و21 الواقعة في الجهة الشرقية من السكن الشبابي بمدينة الحسكة واستولت على الوثائق الشخيصة لهم من ضمنها بطاقاتهم الشخصية والعائلية.

ولفتت المصادر إلى أن ميليشيا “قسد” تحاول من خلال هذا الإجراء إفراغ المناطق المحيطة بأماكن وجود قوات الاحتلال الأمريكي والعمل على تغيير المنطقة ديمغرافياً.

وأقدمت ميليشيا “قسد” في الثامن والعشرين من الشهر الماضي على تهجير أصحاب المنازل القريبة من مهبط لحوامات الاحتلال بحي غويران بقوة السلاح ووجهت إنذارات بالإخلاء لأصحاب منازل أخرى.

وأجبرت الميليشيا خلال الأشهر الماضية الأهالي على إخلاء مساكن الشرطة في حيي غويران والصالحية واعتدت على أصحاب المنازل بالضرب واختطفت عدداً منهم كما استولت على مجموعة من المساكن الخاصة في حي الناصرة والمعيشية وعدد من المنازل في مساكن الشريعة بحي النشوة الغربية تنفيذاً لتعليمات مشغلهم الأمريكي ولإجبار الأهالي على الانخراط بالعمل معهم في إطار المخططات التي أعدها المحتل الأمريكي للمنطقة.