قال مساعد وزير الخارجية الايراني عباس عراقجي :” يبدو أن المفاوضات وصلت الآن إلى مرحلة يمكن فيها للأطراف البدء في العمل على نص مشترك” ، مشيرًا إلى”ظهور تفاهم جديد،وقد أعد الوفد الإيراني نصه وعرضه على جميع الأطراف”.

وأضاف عراقجي في اجتماع للجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا في بيان بعد اجتماع اللجنة اليوم”اليوم و بعد مضي ثلاثة أيام من اجتماع اللجنة المشتركة ، عقدنا مرة أخرى اجتماعًا للجنة المشتركة لاستعراض تقدم المناقشات التي جرت حتى الآن ، سواء في مجال رفع الحظر والبرنامج النووي ، واستعرضنا تقرير عمل مجموعات العمل ، و جرت مباحثات جيدة خلال الاجتماع”.

وتابع “يبدو أنه يتم تشكيل تفاهم جديد وهناك أرضية مشتركة بين الجميع الآن وان معالم المسار الذي يجب قطعه باتت معروفة نوعا ما”.

وقال:”بالطبع لن يكون هذا المسار سهلا ، واختلاف وجهات النظر لم تنته بعد ، وهناك اختلافات في وجهات النظر التي يجب تقليصها خلال المحادثات المقبلة”.

وأردف عراقجي قائلاً:”لانرغب على الإطلاق بالمفاوضات الاستنزافية وطويلة الأمد والمباحثات باتت واضحة بقدر الحاجة ومن الطبيعي ان المفاوضات ستستمر بشكل طبيعي”.

و أعلن مساعد وزير الخارجية أن”المفاوضات وصلت الآن إلى مرحلة يمكن فيها للأطراف البدء في العمل على نص مشترك، يمكن أن تبدأ كتابة النص ، على الأقل في المجالات التي يوجد فيها رأي مشترك ، ولهذا الغرض ، أعد الوفد الإيراني نصوصه الخاصة في المجال النووي ورفع الحظر ، وعرض ذلك على جميع الأطراف ، وهذه النصوص يمكن أن تكون أساس المفاوضات والتوصل إلى اتفاق نهائي”.

واستعرض المشاركون في هذا الاجتماع عملية المباحثات في الأيام القليلة الماضية وتلقوا تقارير مجموعات الخبراء في مجالي الحظر والبرنامج النووي .
وتقرر في هذا الاجتماع مواصلة المحادثات الثنائية ومتعددة الأطراف والمشاورات الفنية في الأيام المقبلة ، وأن تجتمع اللجنة المشتركة مرة أخرى إذا لزم الأمر.

المصدر: موقع العالم