واصل مرتزقة الاحتلال التركي من التنظيمات الإرهابية جرائمهم ضد الأهالي في مناطق انتشارهم وأقدموا اليوم على اختطاف امرأة في قرية ميدانا بمنطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي.

وذكرت مصادر أهلية لـ سانا أن مرتزقة قوات الاحتلال التركي مما يسمى (فرقة الحمزة) شنوا حملة مداهمات في قرية ميدانا بمنطقة عفرين بريف حلب واختطفوا امرأة واقتادوها الى جهة مجهولة.

وأشارت المصادر إلى أن مرتزقة الاحتلال التركي قاموا بإطلاق النار بكثافة وبشكل عشوائي بقصد ترويع الأهالي في سياق مواصلة التضييق عليهم وإجبارهم على ترك منازلهم تمهيداً للاستيلاء عليها واستملاكها بوثائق مزورة كما حدث في عدد من قرى المنطقة.

وشن مرتزقة الاحتلال التركي مما يسمى (الجيش الوطني) في الثالث عشر من الشهر الجاري حملة مداهمات لمنازل المواطنين في ناحية جنديرس بمنطقة عفرين وأقدموا على اختطاف امرأتين إحداهما مسنة واقتادوهما إلى جهة مجهولة.