قتل ثلاثة أشخاص وأصيب شخص آخر في إطلاق نار بمدينة لوس أنجلوس غرب الولايات المتحدة.

ونقلت وسائل إعلام عن الشرطة قولها إن شخصاً قام بإطلاق نار عشوائي من سيارة مسرعة في وسط المدينة ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة آخر وبعد مطاردة بالسيارات استمرت ثلاث ساعات على جسر طريق سريع قتل المشتبه به برصاص الشرطة.

وأشارت الشرطة إلى أنها تحقق فيما إذا كانت عمليات إطلاق النار جرائم كراهية لأن اثنين من ضحايا إطلاق النار كانا رجلين آسيويين وتوفي أحدهما متأثراً بجروحه.

ويأتي ذلك وسط تصاعد في أعمال العنف ضد الأقليات في جميع أنحاء أمريكا.

وتعد حوادث إطلاق النار أمرا شائعا في الولايات المتحدة مع انتشار ثقافة العنف في المجتمع الأميركي وحق حيازة السلاح الفردي.