بمناسبة عيد العمال العالمي أقام مكتب الأمم المتحدة في جنيف معرضاً افتراضيا للصور تحت عنوان “ليست مهنة امرأة” اختار له العديد من نساء العالم العاملات عرفاناً ودعماً لهن ومن بينهن السوريتان مهندسة الكهرباء صفاء نوفل وحكم كرة القدم الدولي ربا زرقا نموذجا للمرأة السورية العاملة التي تخوض مع الرجل أصعب المهن.

وأرفق مكتب الأمم المتحدة في جنيف على صفحته صورة للمهندسة صفاء وهي على أعمدة توتر الكهرباء وأرفقها بتعليق “صفاء نوفل خريجة كلية الهندسة الكهربائية وتعمل في الشركة العامة للكهرباء في حمص وهي على الرغم من صعوبة وخطورة العمل في هذا المجال إلا أنها تصر على إصلاح خطوط الشبكة الكهربائية التي دمرتها الحرب”.

ونقل المكتب عن المهندسة صفاء قولها: إن ما تقوم به يؤكد “قدرة وإنتاجية المرأة السورية في مختلف مناحي الحياة على الرغم من الآراء التقليدية حول المهن التي تقتصر على الرجال”.

يشار إلى أن المهندسة صفاء نوفل خريجة كلية الهندسة الكهربائية بجامعة البعث وتعمل في الشركة العامة لكهرباء حمص منذ عام 2014.

وكانت المهندسة نوفل أكدت في لقاء مع وكالة سانا العام الماضي قدرة المرأة السورية وسعة إنتاجها في مختلف ميادين العمل وهو ما أثبتته بنفسها رغم نظرة البعض التقليدية إلى أن هناك مهناً هي حكر على الرجال موضحة أنه رغم صعوبة العمل في هذا الميدان وخطورته وحاجته للخبرة العلمية والدقة إلا أنها آثرت مشاركة زملائها في إصلاح ما خربه الإرهاب من خطوط الشبكة الكهربائية.

كما نشر المكتب صورة للحكم الدولي بكرة القدم السورية ربا زرقا وعرف بها بالقول: “إنها أول امرأة آسيوية تحصل على شارتين دوليتين في كرة القدم وكرة الصالات كما كانت عضواً في المنتخب الوطني لكرة القدم للسيدات وأصبحت حكما فيما بعد.. وفي عام 2017 حصلت ربا على شارة الحكم الدولية من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)”.

وأشار المكتب إلى أن الصور التي تضمنها المعرض قدمتها البعثات الدائمة ومكاتب المراقبين الدائمين في جنيف عن نساء في بلدانهم ساهمن في تحطيم القوالب النمطية المتجذرة وأثبتن أن جميع الوظائف متاحة للجميع رجالاً ونساء على حد سواء.

وفي لقاء مع نشرة سانا الرياضية قبل ثلاثة أعوام بينت زرقا أنها بدأت مسيرتها الرياضية كلاعبة كرة قدم في نادي المحافظة في عام 2002 ولعبت بعدها مع منتخب سورية لكرة القدم وتوجهت للتحكيم باتباع العديد من الدورات ونالت الشارة الدولية عام 2017 وقامت بتحكيم العديد من المباريات منها نصف نهائي ونهائي كأس الجمهورية والدوري الممتاز وتطمح للتحكيم في كأس العالم.