أعلنت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مفتوحة لمناقشة الوضع بين  "إسرائيل وقطاع غزة يوم 16 مايو/أيار.

وكتبت المندوبة الأمريكية، توماس غرينفيلد، على صفحتها الرسمية على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن "مجلس الأمن الدولي سيعقد اجتماعا لمناقشة الوضع بين "اسرائيل"  وقطاع غزة يوم الأحد".

ومن المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة لبحث الأوضاع الراهنة والتطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

كما سيحضر اجتماع مجلس الأمن الدولي ممثلون عن فلسطين والكيان الاسرائيلي".