جدد العدو الإسرائيلي خرقه للسيادة اللبنانية جواً وبحراً وبراً.

وذكرت قيادة الجيش اللبناني في بيان الليلة أن إحدى طائرات العدو الإسرائيلي التجسسية حلقت بشكل دائري فوق مناطق الجنوب وصولاً إلى بيروت وضواحيها.

وأشار بيان قيادة الجيش اللبناني إلى أقدام زورقين حربيين تابعين للعدو الإسرائيلي أيضاً على خرق المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة لافتاً إلى أن متابعة موضوع الخروقات الإسرائيلية تتم بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان كما أعلنت قيادة الجيش اللبناني في بيان آخر الليلة أن دورية مؤللة تابعة للعدو الإسرائيلي قوامها دبابتا ميركافا وناقلة جند أقدمت على خرق الأراضي اللبنانية المحتلة مقابل بلدة العديسة لمسافة حوالي 100 متر ولمدة ساعتين ثم عادت وانسحبت باتجاه الأراضي المحتلة.

ولفتت قيادة الجيش إلى أن وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة اتخذت الإجراءات المناسبة وتتم متابعة الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.

وكانت قوات العدو الإسرائيلي أطلقت في وقت سابق اليوم عدداً من القنابل المسيلة للدموع والدخانية على التجمعات الشبابية والمواطنين اللبنانيين المحتفلين بعيد المقاومة والتحرير قرب الحدود الجنوبية في بلدة العديسة اللبنانية المحررة ما تسبب بتسجيل حالات اختناق في صفوفهم شملت أيضاً عدداً من المواطنين في البلدة المقابلة عدلون.