انطلق مؤتمر إنعاش السياحة في المملكة العربية السعودية، بمشاركة وزير السياحة السوري المهندس محمد رامي رضوان مرتيني و وزراء السياحة العرب ورواد الاستثمارات في القطاع السياحي .
وجاء عقد المؤتمر بدعوة مشتركة من وزير السياحة بالمملكة العربية السعودية والأمين العام لمنظمة السياحة العالمية UNWTO .
 كان برنامج المؤتمر حافلاً بالفقرات والمشاركات التي تصدرتها جلسة الافتتاح التي شارك بها تسع شخصيات قيادية في قطاع السياحة يترأسها الوزير السعودي والأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، كذلك وزراء عددٍ من الدول منها الأردن واليونان ومصر والمغرب وآخرون، كما شاركت وزيرة السياحة الجنوب إفريقية عبر الشاشة بجلسة عمل.
وعرض المشاركون تأثيرات جائحة كورونا على قطاع السياحة، و تجاربهم كإدارات متخصصة لمواجهتها ولمعالجة ضررها ثمَّ القادم لما بعدها، وقد قدم الدكتور حسن ناظم موجزاً لتأثير الجائحة، وجانباً مما اتخذته مؤسسات الدولة بأعلى سلطاتها ممثلةً برئيس الوزراء من إجراءات عملية لمواجهة تحديات الجائحة، وتوابعها .
وقدم زوراب الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية مداخلةً في أهمية أن تكون لنا إجراءات وكل ما من شأنه أن يخلق التواصل بين الوجهات الإقليمية.
الوطن