أشعلت سيدة أمريكية النار في زوجها بسبب كثرة استخدامه لهاتفه المحمول، ما أصابه بحروق شديدة نُقل على إثرها إلى المستشفى.

وألقت الشرطة الأمريكية القبض على تيفاني هول، البالغة من العمر 36 عاما، واحتجزتها في سجن مقاطعة أشتابولا، بعدما صبت البنزين على زوجها الستيني وأشعلت النار فيه خلال مشاجرة حدثت بينهما حول كثرة استخدامه لهاتفه المحمول، بحسب إعلام أمريكي.

وكانت الشرطة انتقلت إلى منزل الزوجين بمدينة أوهايو الأمريكية، بعد تلقيها اتصالا هاتفيا من أحد الجيران بالواقعة.

وأصدر مكتب عمدة أشتابولا بيانا صحفياً عن الواقعة، جاء فيه: "أخبر الضحية رجال الشرطة أنه وزوجته كانا يتجادلان حول كثرة استخدامه للهاتف عندما جاءت إليه مع دلو من البنزين، وصبّته عليه ثم أشعلت النار فيه".

وأضاف البيان: "نتيجة لذلك، ركض الضحية عبر الشارع إلى منزل أحد الجيران الذي قام برشّه بخرطوم ماء واتصل بالشرطة ثم حاول المساعدة في علاج حروق الرجل حتى وصلت الطواقم الطبية".